أصـــــداف
عزيزى الزائر مرحبا بك بمنتدى اصداف برجاء التسجيل لدخول المنتدى


منتدى أسلامي يتناول كل ماهو مفيد للشباب والكبار وكل مايهم الأسلام والمسلمين
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  إلهي وخالقي ورازقي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دموع الورد
عضو فعال
عضو فعال
avatar

انثى
الابراج : الاسد الثعبان
عدد الرسائل : 79
العمر : 41
رقم العضوية : 253
  :
تاريخ التسجيل : 13/04/2010
الشهرة الشهرة : 0
نقاط نقاط : 9425

مُساهمةموضوع: إلهي وخالقي ورازقي   الثلاثاء 29 مارس 2011, 9:40 pm

كيف يجحدك الجاحدون .. وأنواركَ تُغشي أبصارَهم ..؟!!
وكيف لا يعبدونك .. وجلالك يملأُ عيونهم ..؟!!
وكيف يبتعدون عنك .. ونعمك تجذبهم إليك كل حين ..؟!!
وكيف لا يهابونك .. وعظمتك تجبرهم على الترامي على أعتابك ..؟!!!
وكيف لا يخافونك .. وآيات عذابك قريبة منهم لو يشعرون ..؟!!
وكيف لا يحبونك .. وكل ذرةٍ من ذرات وجودهم إنما هي من بعض فيضك ..؟!
وكيف يُدهشهم جمال من خلقت ..
ولا يدهشهم جمالك وأنت الذي خلقت جمال كل جميل ..؟!
يا رب .. يا رب .. يا رب ..
يا واهب الكرم .. حتى للمنكرين
يا واسع الحلم .. حتى على المتكبرين

يا عظيم الرحمة .. حتى للمعاندين

تعطّفْ على من عبدوك .. حتى هجروا فيك الجاحدين ..

وتحنن على من أحبوك .. حتى كرهوا فيك المعاندين ..

ولولاك ما عبدوك ، ولا أحبوك ..

ولولاك ما اهتدوا إليك ، ولا تعرفوا عليك ..

نشهدك أننا لك مستجيبون ، لك محبون ، إليك مشتاقون ..

فاسلكنا مع المهتدين .. واجعلنا من الراشدين .. واكتبنا مع المقربين ..

اللهم إليك نفزع .. ولقدرتك نخضع .. ومن عقابك نخشع .. وفي رياضك نرتع ..

يا رب ... يا رب

اللهم إن صغُـرَ في جنب طاعتك عملي .. فقد كَـبُـرَ في جنب رجائك أملي ..

كيف أنقلبُ بالخيبةِ من عندك محروما .. وظني بجـودك أن تقبلني مرحوما ؟!!

فإني لم أسلطْ على صدق ظني بك ، قنوط اليائسين ..
فلا تبطلْ صدق رجائي لك بين الآملين

إلهي .. مولاي .. سيدي ..

إن أو حشتني الخطايا من محاسن لطفك .. فقد أنسني اليقين بمكارم عطفك ..

وإن أماتتني الغفلة عن الاستعداد للقائك .. فقد أنبهتني المعرفة بكريم آلائك ..

إلهي ..

نفسي قائمة بين يديك .. وقد أظلها حسن التوكل عليك ..

فاصنع بي ما أنت أهله .. ولا تعاملني بما أنا أهله ...

إلهي يا واسع المغفرة .. تغمدني برحمة منك ، فأنت أعلم بي من نفسي ..

ونفسي قد أشقتني حين أبعدتني عنك .. فتولني بلطفك ، ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين ..

يا رب ... يا رب .. يااااااارب

دعوتنا إلى الإيمان .. فـآمنـا ..

ودعوتنا إلى العمل .. فعملنا ..

ووعدتنا النصر .. فصدّقنا ..

فإن لم تنصرنا .. لم يكن ذلك إلا من ضعف إيماننا .. أو تقصير في أعمالنا ...

فوعزتك وجلالك .. ما زادتنا النكبات إلا إيماناً بك .. ولا الأيام إلا معرفة بك ..

فأما العمل .. فأنت أكرم من أن ترده لنقص وأنت الجواد ..

أو لشبهة وأنت الحليم .. أو لخلل وأنت الغفور الرحيم الودود .

يا رب .. ياااااااااااارب

لولا ما جهلتُ من أمري .. ما شكوت عثراتي ..

ولولا ما تذكرك من تفريطي .. ما سحت عبراتي ..

إلهي .. مولاي .. سيدي ..

إن كنت لا ترحمُ إلا المجد في طاعتك .. فإلى أين يلتجئ المخطئون .. ؟؟!!

وإن كنت لا تُكـرمُ إلا أهل الإحسان .. فكيف يصنع المسيئون ؟؟!!

وإن كان لا يفوز يوم الحشر إلا المتقون .. فبمن يستغيث المذنبون ..؟!!


إلهي .. أفحمتني ذنوبي .. وانقطعت مقالتي ..

فلا حجة لي ولا عذر لدي ..

فأنا المعترف بإساءتي .. والأسير بذنبي .. والمرتهن بعملي ..

فارحمني برحمتك يا من وسعت رحمته كل شيء .. وتجاوز عني فأنت الحليم الغفار للذنوب ..


يا رب ... ياااارب ... ياااااااااااارب .. يااااااااااااااااارب .. ياااااااااااااااااااارب

ارحم عبرتي ... وانظر إلى انكساري ..


أنا العبد المقر بكل ذنبٍ * * * وأنت السيد المولى الغفور

فإن عاقبتني فبسوء فعلي * * * وإن تغفر فأنت به جدير

إلهي .. مولاي .. سيدي ..

كيف أدعوك وأنا أنا !!!

ولكن .. كيف لا أدعوك وأنت أنت ...؟!

وصلى الله على سيدنا محمد و على آله وصحبه أجمعين

أَلاَ بِذِكْرِ اللهِ تَطْمَئِنُّ القُلُــــــــوب

أحبتي في الله

يا أصحاب الحاجات

يا أيها المرضى

أيها المدينون

أيها المكروب والمظلوم

أيها المعسر والمهموم

أيها الفقير والمحروم

يا كل محتاج

يا من ضاقت عليه الارض بما رحبت

الســـــؤال الذي يجب أن يكـــــون!!!...

هـــــــؤلاء .. إلــــــى من يشتكـــــــون؟

وأيـــديهم .. إلــــــى من يمــــــدون؟

إن الفرار الى الله .. واللجوء اليه في كل حال .. وفي كل كرب

هو السبيل للتخلص من ضعفنا وفتورنا وذلنا وهواننا ...

اللهم إنك تعلم أن هذه القلوب قد اجتمعت على محبتك
والتقت على طاعتك،
وتوحدت على دعوتك
وتعاهدت على نصرة شريعتك،
فوثق اللهم رابطتها وأدم ودها، واهدها سبلها، واملأها بنورك الذي لا يخبو،
واشرح صدورها بفيض الإيمان بك وجميل التوكل عليك،
وأحيها بمعرفتك،وأمتها على الشهادة في سبيلك،إنك نعم المولى ونعم النصير،
وصلِّ اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


إلهي وخالقي ورازقي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنوته
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

انثى
الابراج : السمك القرد
عدد الرسائل : 265
العمر : 38
رقم العضوية : 146
  :
تاريخ التسجيل : 16/02/2009
الشهرة الشهرة : 9
نقاط نقاط : 10824

مُساهمةموضوع: رد: إلهي وخالقي ورازقي   السبت 02 أبريل 2011, 11:18 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إلهي وخالقي ورازقي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أصـــــداف :: القسم الإســـلامي :: المنتدى الأسلامي-
انتقل الى: